fbpx

سيتم تدريجيا إعادة فتح الحدود الخارجية لمنطقة شنغن ابتداءا من 1 يوليوز 2020 مع عدد قليل من الدول، بعد اتفاق تم التوصل إليه بين دول الاتحاد الأوروبي.

تم اقتراح لائحة تضم 14 دولة فقط خلال اجتماع لسفراء دول الاتحاد الأوروبي ودول شنغن، وسيتم مراجعة وتعديل هذه اللائحة كل 15 يومًا وفقا للوضع الوبائي في كل دولة، ويجب احترام العديد من المعايير الصارمة ليتم قبول أي دولة على قائمة الدول المصرح لمواطنيها بدخول أراضي الاتحاد الأوروبي، لاسيما معدل الاصابات بفيروس Covid-19 الذي لايجب أي يتجاوز 16 حالة لكل 100،000 نسمة (وهو متوسط ​​الحالات في دول الاتحاد الأوروبي خلال الـ 14 يومًا الماضية)، مع تسجيل معدلات منخفضة في الحالات الجديدة، بالإضافة للتدابير التي يتم وضعها لمكافحة الوباء.

ومن المنتظر أن يتم تقديم هذه اللائحة يوم الإثنين 29 يونيو 2020 من أجل التصويت والمصادقة عليها من طرف المفوضية الأوروبية.

وهذه هي لائحة الدول التي سيتمكن مواطينوها من دخول دول الإتحاد الأوروبي ودول شنغن، والتي أيضا سيتمكن المواطنون الأوروبيون من زيارتها لقضاء عطلهم :

الجزائر، أستراليا، كندا، جورجيا، اليابان، الجبل الأسود، المغرب، نيوزيلندا، رواندا، صربيا، كوريا الجنوبية، تايلاند، تونس، أوروغواي، ثم الصين (بشرط المعاملة بالمثل أي أن تقوم هذه الدول بفتح حدودها لدخول المسافرين القادمين من الاتحاد الأوروبي إلى أراضيها). كما سيتم قبول المسافرين من كل من دولة أندورا وموناكو والفاتيكان وسان مارينو.

وقد تم في وقت سابق إطلاق تطبيق في موقع المفوضية الأوروبية يسمح بعرض قائمة لجميع الإجراءات والتعليمات الواجب اتباعها عند دخول أراضي دول شنغن، يمكنك التعرف عليها من خلال هذا الفيديو

شارك مع اصدقائك
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!